الانتشار المجتمع ← لبنان

  • المؤمنون يتبركون بالأثر النبوي الشريف في الجامع المنصوري الكبير بطرابلس

http://www.alintichar.com/wp-content/uploads/2018/06/الأثر-النبوي-الشريف-في-الجامع-المنصوري-الكبير-بطرابلس-08.06.2018-300x216.jpg
الأثر النبوي الشريف في الجامع المنصوري الكبير بطرابلس

توافد، عقب صلاة فجر اليوم الجمعة الأخيرة من شهر رمضان، حشد من المؤمنين إلى الجامع المنصوري الكبير في طرابلس، على جري عادتهم منذ 129 عاماً، للاحتفاء وإلقاء النظر على الأثر الشريف وهو بضع شعرات من شعرات النبي محمد قدمه السلطان عبد الحميد إلى مدينة طرابلس، في الذكرى الـ25 لجلوسه على عرش السلطنة العثمانية.

 

ويذكر أن الأثر الشريف أرسل في حينه ضمن علبة مذهبة على متن بارجة حربية عثمانية.

 

وشارك في الصلاة مفتي طرابلس والشمال الشيخ الدكتور مالك الشعار، أمين الفتوى الشيخ محمد إمام، رئيس دائرة أوقاف طرابلس الشيخ عبد الرزاق إسلامبولي، حشد من العلماء ورجال الدين والأئمة وأبناء المدينة.

 

وقال الشعار "هذا التقليد السنوي جزء من تقاليد أهالي مدينة طرابلس يحفظ أصالتهم وهويتهم"، مضيفاً: "هذا يوم مبارك من أيام العشر الأخير من رمضان، ودرجت عادة المدينة في طرابلس التي تلقت هدية عظيمة من السلطان عبد الحميد، رحمه الله، يوم كانت الدولة العثمانية تبسط وجودها الإسلامي والديني على العالم العربي، اتحف المدينة بهدية عظيمة مباركة هي بضع شعرات من النبي. هذه الشعرات موجودة دائما وابدا في دار الفتوى برعاية مفتي المنطقة، أيا كان وقد تسلمتها ووصلت إلي عبر المفتين السابقين، رحمهم الله، والذين حافظوا عليها أيما محافظة".

 

واختتم: "العادة في طرابلس هي زيارة الأثر الشريف في آخر يوم جمعة من رمضان المبارك بعد صلاة الفجر وبعد صلاة العصر، ونحن اليوم مجندون لخدمة إخواننا حتى يتمكنوا من التبرك بهذا الأثر النبوي الشريف الذي اسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعله خيرا وبركة لهذه المدينة وأهلها وأبنائها".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *