الانتشار المجتمع ← لبنان

  • طاولة مستديرة في طرابلس لمفوضية الامم المتحدة عن زواج القاصرات

نظمت المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين، بالتعاون مع محافظة الشمال وبالتنسيق معها، وبرعاية المحافظ القاضي رمزي نهرا، طاولة مستديرة بعنوان " زواج القاصرات والزواج غير الرسمي في شمال لبنان"، بمشاركة رئيس محاكم الشرعية السنية في الشمال القاضي الشيخ عبد المنعم الغزاوي ممثلا مفتي طرابلس والشمال الشيخ الدكتور مالك الشعار، مسؤولة مكتب المفوضية في الشمال ايتا شوت، عضو المجلس الشرعي الاسلامي الاعلى الشيخ امير رعد، رئيس قلم المحكمة الشيخ غسان كنعان، عضو المجلس اسامة طراد، رئيس دائرة البلديات في المحافظة ملحم ملحم، الرائد وسيم طبيعات ممثلا المديرية العامة للامن العام، رئيس دائرة نفوس الشمال عامر مصول والمسؤول عن العلاقات العامة في المفوضية في الشمال خالد كبارة.

 

بعد النشيد الوطني وكلمة ترحيب لكبارة، ألقى نهرا كلمة قال فيها: "نحن نسعى دائما الى التعاون والتنسيق مع المفوضية العامة السامية لشؤون اللاجئين ومع منظمات الامم المتحدة كافة في شمال لبنان. ونعمل سويا بشكل اسبوعي لمعالجة كل المواضيع التي تهم المواطن اللبناني الشمالي واللاجئين السوريين في الشمال. وطبعا هذا اليوم نستعرض الشق المتعلق بزواج القاصرات، وهذا الموضوع لا يقتصر على اللاجئين السوريين فقط، بل وللاسف هو موجود في مجتمعاتنا اللبنانية، وطبعا نحن نتوجه الى مجلس النواب لاقرار قوانين تسهم في ايجاد حل لهذه المعضلة الشائكة. واعلم جيدا ان المشايخ من الناحية الشرعية لديهم رأي آخر، ولكن نحن اليوم نتناول الموضوع بشقه المدني والمرتبط بواجباتي كمسؤول اداري في المحافظة، لذلك اعتقد انه يجب على مجلس النواب ان يساعدنا في هذا الموضوع للحد من هذه الظاهرة في مجتمعاتنا".

 

وتابع: "للاسف، هذه الظاهرة موجودة بكثافة في مدينة طرابلسة والمجتمع اللبناني، ونحن نشهد العديد من حالات زواج القاصرات والقاصرين، وهي لا تقتصر على الفتاة القاصر ولكنها تمتد الى القاصرين الشبان، وهذا من شأنه ان يولد مشاكل اجتماعية وتربوية بالنسبة الى الاولاد فهم من يتحملون هذا الخطأ والعبء الذي فرض عليهم".

 

وأمل: "نأمل من هذه الطاولة اصدار توصيات تسهم في معالجة هذا الموضوع والحد من انتشارها. ونحن نؤكد اننا سنعمل سويا على ارسال التوصيات الى المسؤولين في الدولة لوضع القوانين المناسبة لها".

 

بدوره، شرح الشيخ الغزاوي شرح موضوع زواج القاصرات من الناحية الشرعية الاسلامية، مؤكدا ان "هذه الظاهرة يجب القاء الضوء عليها، وعلى الجميع التقيد بالمصلحة العامة والتشدد في منع زواج القاصرات الا في الحالات الخاصة وبتصريح مسبق بعد درس الموضوع".

 

من جهتها، قال شوت: "الزواج في سن الطفولة للاجئين السوريين مرتفع جدا في الشمال ووصل الى حدود 27 في المئة، وهو اعلى نسبة في لبنان"، آملة ان "يصدر المجتمعون توصيات تسهم في الحد منها".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *