الانتشار اللبناني - محليات ← لبنان

  • طلال حاطوم: انتفاضة 6شباط أعادت تصويب البوصلة الى العصر العربي المقاوم

http://www.alintichar.com/wp-content/uploads/2019/02/IMG-20190211-WA0045-300x169.jpg
طلال حاطوم في ذكرى ٦ شباط

تخليدا" لذكرى انتفاضة ٦ شباط المباركة أقامت حركة أمل المنطقة السابعه احتفالا" حاشدا" بالمناسبة في حسينية بلدة حزرتا ، بحضور عضو المكتب السياسي في حركة أمل الدكتور الحاج طلال حاطوم ، ومسؤول حركة أمل في البقاع الأخ اسعد جعفر وقيادات حركية ورجال دين وفاعليات تربوية وثقافيه واجتماعية ورئيس وأعضاء مجلس بلدية حزرتا وحشد من الأهالي.

 

وألقى حاطوم كلمة رأى فيها ان انتفاضة السادس من شباط كانت مرحلة دقيقة ومفصلية من تاريخ لبنان، حيث غيرت وجه لبنان الذي أراده البعض أن يتجه بوصلته نحو العصر الإسرائيلي فأعدنا تصويب البوصلة نحو العصر العربي المقاوم.

 

وتابع: ان ٦ شباط غيرت في بنية وهيكلية بناء الدولة مؤكدا" ان قوة لبنان في مقاومته التي تصنع عزته وفي مثلثه الماسي في التحام شعبه وجيشه الوطني ومقاومته ليشكلوا حصنا" منيعا" مبني على أسس الوحدة والعيش المشترك والاعتراف بالآخر هذه هي عناصر قوة لبنان التي حاول البعض طمسها ، فلولا السادس من شباط ما كان للمقاومة ان تنتصر وما كان هناك مؤسسات وجيش نفتخر ونعتز به.

 

وأشار ان روح وشعلة ٦ شباط لا يمكن أن تنطفيء طالما اننا نسير في درب المقاومة وفي درب حماية لبنان من كل المخاطر والتحديات.

 

وقال بالأمس كنا على موعد مع ذكرى واحد من كبار الاستشهاديين الشهيد حسن قصير الذي انتقم لربه فكان قارورة عطر تشظى في قافلة للعدو الصهيوني فأراها.

 

واشار : ها نحن اليوم في حزرتا في البقاع في خزان المقاومة الاساس في النهر الذي رفد أبناء الوطن كل الوطن. ها نحن نقف في هذه المنطقة المعطاء لأننا نؤمن أن انتفاضة ٦ شباط لم تكن حصرا" على بيروت او على الضاحية الجنوبيه بل كانت امتدادا" نحو أفق الوطن الواسع شارك فيها كل الشرفاء الذين رفضوا ان يسيروا بمسيرة الذل وقالوا لن نكون إلا في طليعة المنتصرين إلى جانب الحق.

 

نحن حينما نقول عنوان هذه السنه هوية وطن نحنا أعطينا للوطن هوية ممغورة بتواقيع الشهداء ومكتوبه بدمائهم ان هذا الوطن وطن أبي سيد حر مستقل وطن نهائي لجميع أبنائه، واليوم دعوة الأخ الرئيس نبيه بري إلى كل الفرقاء الذين حاولوا ان يتحاصصوا وأن يكبروا من احجامهم وأن يغيروا في معادلات التوازنات الداخليه من أجل زيادة وزير هنا او منصب هناك ثبت انه لا يمكن أن يقوم الوطن إلا بتنازل جميع أبنائه له وعندها ينتصر الجميع اضاعوا تسعة أشهر من المماحكة السياسية ومن المماطلة ومن وضع الشروط ومن رفع سقف التحديات وانتهوا إلى ما كان قد دعا إليه الأخ الرئيس نبيه بري منذ اليوم الاول بعد الانتخابات النيابية الاخيرة بأن هبوا لكي تنقذوا هذا الوطن من جملة أزماته الداخلية وانتبهوا الى صورة المشهد السياسي في المنطقة المشتعلة من العراق الى سوريا الى فلسطين الى البحرين الى اليمن وانتبهوا الى ما يخطط من اعادة رسم خرائط المنطقة بالدم لتوزيع ديموغرافي جديد وانتبهوا إلى هذا الداخل اللبناني والى ما يعانيه هذا المواطن بالذات من فقر ومن حرمان ومن اهمال ومن موت مجاني في الطرقات او على أبواب المدارس او على أبواب المستشفيات بعد أن عجز عن تأمين لقمة الحلال لقوت يومه انتبهوا إلى الازمة الاقتصادية والأمام الصدر يقول ان الحرمان يولد الانفجار الاجتماعي فانتبهوا إلى هذا الوطن ، اليوم تشكلت الحكومة لذلك يجب عليها ان تقوم بدورها المطلوب ومكافحة الفساد والعمل على حفظ نفطنا ومياهنا وترابنا وعليكم ان لا تضيعوا الفرص.

 

وختم حاطوم داعيا" الأمة العربية والاسلامية إلى توجيه البوصلة باتجاهها نحو فلسطين القضية الأساس والمركزيه وأننا في حركة أمل نقف إلى جانب الشعب الفلسطيني وفلسطين هي قضيتنا الأساس والمركزية وهي في صلب ميثاقنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *