الانتشار الإقتصادي - محليات ← لبنان

  • ''مخزومي'' تطلق بالشراكة مع ITLS بطولة لبنان لمهارات المايكروسوفت 2019 ببعلبك

http://www.alintichar.com/wp-content/uploads/2019/02/بطولة-لبنان-لمهارات-المايكروسوفت-2019-في-بعلبك-11.02.2019-300x169.jpg
بطولة لبنان لمهارات المايكروسوفت 2019 في بعلبك

أطلقت "مؤسسة مخزومي"، بالشراكة مع "ITLS" بطولة لبنان لمهارات المايكروسوفت 2019، في مركز اتحاد بلديات بعلبك، بحضور رئيس الاتحاد نصري عثمان، رئيس المنطقة التربوية في محافظة بعلبك الهرمل حسين عبد الساتر، المدير الإقليمي للدفاع المدني في المحافظة بلال رعد، رئيس بلدية مقنة فواز المقداد، نائب رئيس بلدية دورس مروان كنجو، ممثل بلدية بعلبك الدكتور سهيل رعد وفاعليات تربوية واجتماعية.

 

وألقت يارا حيدر كلمة "مؤسسة مخزومي" قائلة: "لم تعرف الانسانية في تاريخها أساسا يبني نهضاتها ويخلد أمجادها كالعلم، ولم يعرف في تاريخ الأمم معول هدم أسقف الحضارات وبدد النهضات كالجهل، فبالعلم تحلق الأمم وتعلو حتى تبلغ ذرى المجد، وبدونه تهوي في مراتع الجهل والتخلف، وإذا كانت الأمم السالفة قد أدركت هذه الحقيقة فجعلت اهتمامها بالعلم لازمة حياة وضرورة عيش، فإن الأديان السماوية جعلت العلم فوق ذلك فريضة دينية ومطلبا شرعيا".

 

وتابعت: "إيمانا منا بذلك، أسس النائب فؤاد مخزومي مؤسسته الخيرية برئاسة عقيلته السيدة مي منذ أكثر من عشرين سنة، وانتشرت في المناطق اللبنانية كافة، حيث قدمت وما زالت عددا كبيرا من الخدمات من خلال برنامج: العناية الصحية، القروض المالية، التنمية، وبرنامج التدريب الذي يضم اختصاصات متنوعة، موزعة في الأكاديميات التالية: التجميل، اللغات والتكنولوجيا، حيث يحصل الطالب في نهاية كل دورة على شهادة مصدقة من الوزارة، تفتح له أبواب الإنطلاق في مسيرة جديدة، ودوراتنا مستمرة على مدار السنة".

 

وأكدت أن "المؤسسة تفتح أبوابها في وجه أي مشروع أو فكرة تؤدي الى تطوير وتثقيف المجتمع، فكانت الداعم الأول والشريك مع شركة "ITLS" ووزارة التربية في مسابقة المايكروسوفت التي نجتمع اليوم تحت عنوانها، ومشاركتكم اليوم اكبر دليل على أن إيماننا وثقتنا بكم في مكانها، فأنتم أصحاب القدرات والطاقات التي نعول عليها، ونؤمن بمستقبل أفضل من خلالها، آملين أن يكون الرابح هذه السنة من منطقتنا".

 

وقدم مدير مشروع بطولة مهارات المايكروسوفت في شركة" ITLS" عماد شميطلي عرضا عن المشروع وأهميته العلمية".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *