حديقة الانتشار ← العالم

  • "نيال مين عندو جرة غاز في سوريا"

http://www.alintichar.com/wp-content/uploads/2019/01/خاتم-الخطوبة-وفي-رأسه-قارورة-غاز-28.01.2019-284x300.jpg
خاتم الخطوبة وفي رأسه قارورة غاز

دمشق - لونا نوايا

 

المعيشة في أيام الأزمات تبدو صعبة وتحتاج إلى التكيّف مع الواقع في ظل تعثر لم يكن يوماً، فكيف وأهل الشام يقاومون الحياة بكل مشاكلها عززت حبهم للبقاء ومواجهة التحدي.

 

من كان يصدق أنّ الأسعار يمكن أن ترتفع إلى ما وصلته وأسطع مثال المشتقات النفطية التي بلغت فاتورة استيرادها في سورية ٢٠٠ مليون دولار شهرياً.. والأزمة مستمرة!

 

بين السوري وجرة الغاز حكاية يبدو أنها لن تنتهي وباتت كحال غيرها من المشتقات النفطية الغائبة الحاضرة؛ علامة من علامات فصل الشتاء، ومن استطاع الحصول على الجرة الزرقاء ألبسها ثوباً أبيض احتفالاً بدخولها بيته!

 

إزدحام يومي على منافذ تسليم الغاز تشهده مناطق العاصمة دمشق ويعيشه مواطنوها في هذا الطقس البارد حيث يقضون ساعات طويلة ويتفرغون بشكل كلي لأجل أمل الحصول على واحدة.

 

هذا في حين أعلنت الحكومة السورية، خلال اجتماع وزرائها، أن اجتماعات مكثفة تعقد لأجل وضع الحلول بينها اتفاقات دولية "طويلة الأمد"، كما أفادت أن "فاتورة الاستيراد الشهرية لاحتياجات سورية من المشتقات النفطية في ظل الحرب هي 200 مليون دولار، مؤكدة أن الحكومة تعمل، دائماً، على تأمين هذه المبالغ ريثما تتم استعادة كافة الحقول السورية وإعادة تأهيلها كما كانت قبل الحرب".

 

وكانت الحكومة السورية حددت سعر جرة الغاز بما يقارب حوالي ستة دولارات في سورية في حين وصل سعرها في دمشق خلال هذه الأزمة إلى ١٢ دولار إن أمكن تأمينها!

 

وأدى انقطاع قارورة الغاز في سورية الى تندر كثيرين من المواطنين الذين راحوا يعلقون على الموضوع، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأطرف التعليقات كان نشر احدهم على صفحته "الفيسبوكية" صورة قارورة الغاز على شكل خاتم خطوبة قائلا هذا هو مفتاح العريس الى قلب عروسه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *