عناوين الصحف

  • عناوين وأسرار الصحف ليوم الثلثاء 12 آذار 2019

http://www.alintichar.com/wp-content/uploads/2017/02/عناوين-الصحف-300x171.jpg

طغت على المشهد الحكومي التباينات والسجالات المتصلة بتشكيل الوفد الحكومي إلى بروكسل والتغييب المتعمّد لوزير الدولة لشؤون النازحين عن مؤتمر يشكّل ملف النازحين عنوانه، تحت ذرائع رغبة الجهة الداعية، بينما الأمر يتوقف على قرار الحكومة المغيّبة عن القرار، أو على الأقل لقرار رئيس الحكومة الذي سيشارك بوفد يتولى تشكيله ويفترض أن يتم ذلك بالتشاور مع رئيس الجمهورية على الأقل، وبيده تحديد قوام الوفد الحكومي الذي سيرافقه بمعزل عن مشاركة الوزراء الذين وصلتهم دعوات من الجهة الداعية، والتي هي للحكومة أصلاً، أو لرئيسها بالتشاور مع رئيس الجمهورية كحد أدنى، الموافقة على مشاركتهم من عدمها، وأزمة وفد بروكسل إذا تمّ تجاوزها تبقى علامة على هشاشة الوضع الحكومي، بعدما كانت الاتصالات الرئاسية لا تزال تدور حوله تفادياً لاندلاع أزمة بين الرئاستين الأولى والثالث.

 

وفي ما يلي ابرز ما جاء في عناوين الصحف الصادرة اليوم:


 

العناوين

 

"النهار":

 

- لبنان إلى بروكسيل- 3: دعم جديد؟

- بوتفليقة يتراجع عن الترشح لكنه يرجئ الانتخابات

- محكمة يابانية تمنع غصن من حضور اجتماع لـ”نيسان”

- إجلاء 400 مدني من جيب “داعش” و”قسد” قتلت 37 مسلحاً خلال تقدمها

 

"الأخبار":

 

- «الشراكة» مع القطاع الخاص: يطعمكم الحجة والناس راجعة!

- بوتفليقة «يتنحّى» ويبقى رئيساً!

- العدوان الأميركي على فنزويلا إلى تصاعد

- غراهام يحشد لـ«أسرلة» الجولان… بحجة «الوجود الإيراني»

 

"البناء":

 

- بوتفليقة يؤجّل الانتخابات ويفوّض الإبراهيمي بالحوار… وروحاني يبدأ زيارته للعراق بسكك الحديد

- تجاذبات وفد بروكسل وملفات الفساد تهزّ التسوية الحكومية… وأوجيرو إلى الواجهة

- الحكومة تُنهي شهرها الأول بنتائج صفر… دون أي جدول أعمال لترجمة الوعود

 

"الجمهورية":

 

- “سيدر” ينتظر.. والحكومة لا تبادر

- لقاء سلمان قبل بروكسل

- مخاوف من دمج »بروكسل 3» و«سيدر 1»

- “الأميركان”… الى البترون در؟

 

"اللواء":

 

- الملك سلمان يؤكِّد إهتمام المملكة بالإستقرار.. وتوقيت زيارة بومبيو مدار تشاور

- فتح باب الترشيحات لانتخابات طرابلس وسط حماوة ملحوظة .. والمحكمة الدولية تدقق في حيثيات الحكم المرتَقَب

- بوتفليقة يسحب ترشحه ويمدد ولايته لأجل غير مسمى

- الرصاص والألغام الأرضية تبطئ هجوم الباغوز ضد داعش

 

"الديار":

 

- “رسالة” السعودية للحريري: لا تساعدوا حزب الله على مواجهة “العقوبات”

- زيارة بومبيو الى لبنان تتحوّل الى “ابتزاز” أميركي للحصول على تنازلات

- معركة “الفساد” تثير “أزمة صامتة” بين بعبدا و”بيت الوسط”.. هل تنجو الحكومة؟

 


 

الأسرالار

 

"النهار"

 

* تفاعلاً مع مانشيت "النهار" اتصل الرئيس بري بالنائب كنعان طالباً اخضاع التوظيف والتقاعد في مجلس النواب لتقرير لجنة المال والموازنة.

* اقترح وزير في مجلسه عدم تخصيص اعتماد في الموازنة الجديدة للمجلس الأعلى اللبناني السوري الذي لا يعمل منذ سنوات.

* رفعت مصارف العمولة على الشيك من دولار الى دولارين علماً أن مصرف لبنان لم يرفع عمولته البالغة 500 ليرة لبنانية فقط.

* تتكرر المعلومات المتداولة عن امكان العثور على مطراني حلب والمصور اللبناني سمير كساب من دون أدلة حقيقية.

 

"الجمهورية"

 

* حذّر وزير في مجالسه الخاصة من مفاعيل المعدّل المرتفع للولادات السورية في صفوف النازحين خلال العام الواحد منبّهاً من تحولات ستطرأ على بنية المجتمع اللبناني اذا استمرت هذه الوتيرة مستقبلاً.

* لاحظت أوساط سياسية أن أحد الوزراء لم يكن جاهزاً للردّ على أسئلة الصحافيين ما حدا برئيس إحدى اللجان الردّ على كل الأسئلة.

* يتردد في أكثر من مناسبة أن مرجعاً روحياً مستاء من بعض الأطراف المسيحيين لعدم إكتراثهم لملف حسّاس يؤثر سلباً على لبنان.

 

"اللواء"

 

* ضُرب ستار من التكتم حول تحقيقات تجري مع موظفين معنيين بملفات مفتوحة، حرصاً على هيبة إحدى السلطات، وبهدف التوصّل إلى نتائج عملية ومباشرة..

* يدرس قطب وسطي إعادة إحياء علاقة مع فريق سيادي، على أن تتطور وفقاً لتطورات الموقف العام في البلاد..

* وُجهت الدعوات لعقد مؤتمر حول القضاء في بعبدا، بحيث ستشكل انطلاقته حدثاً..

 

"البناء"

 

* توقفت مصادر عراقية أمام الفوارق التي حملتها زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى العراق عن الزيارة التي قام بها قبل مدة قليلة الرئيس الأميركي دونالد ترامب باعتبارهما رئيسي الدولتين الرئيسيتين في تجاذبات المنطقة وصراعاتها، وصاحبتي الحضور والنفوذ الأهمّ في العراق، وقالت المصادر إنّ زيارة الرئيس روحاني تمّت وفق معايير السيادة العراقية والتعامل بين دولتين وقد تخللتها مؤشرات على عمق العلاقة الشعبية والمصالح المشتركة بينما كانت زيارة الرئيس الأميركي زيارة محتلّ تمّت سراً ومن وراء ظهر الدولة العراقية ولم تلق إلا التنديد من مختلف مكونات الشعب العراقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *